إحصاءات رسمية تظهر إقبالاً متزايدًا على تملك الأراضي في السلطنة من قبل الخليجيين

0
980

This page is available in this language: English

7 يونيو 2018

مسقط (واف): ذكر تقرير صدر مؤخرًا عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات  أن إجمالي عدد قطع الأراضي التي صدرت ملكياتها لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي في الأشهر الأربعة الأولى من عام 2018 كان أعلى بنسبة 40.7 في المائة مقارنة بنهاية أبريل من العام الماضي. 

وبناء على الطلب من واف، شارك المركز الوطني -المعني بإصدار البيانات والإحصاءات الرسمية لسلطنة عمان-إحصائيات لشهر أبريل 2018 تظهر تخصيص 159 قطعة أرض لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي. منها 103 قطع في المحافظات العمانية المتاخمة للحدود مع دولة الإمارات العربية المتحدة. وتم إصدار 64 قطعة من هذه الأراضي لإماراتيين.

ثاني أكبر عدد من قطع الأراضي التي صدرت ملكياتها في أبريل 2018 كان لمواطنين قطريين، مع ما مجموعه 35 قطعة أرض. واحتل المواطنون الكويتيون المرتبة الثالثة بـ 31 قطعة أرض تقع بشكل رئيسي في محافظتي شمال الباطنة وظفار.

وأظهرت بيانات المركز الوطني للإحصاء المعلومات إن ما نسبته 49٪ من الأراضي التي صدرت في أبريل 2018 كانت لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، يليها دولة قطر بنسبة 22%، و 19٪ لمواطني دولة الكويت. ويمثل الملاك السعوديين والبحرينيين نسبة 6 في المائة و 4 في المائة على التوالي.

وجاء في تقرير صادر عن المركز في نهاية مايو المنصرم “ارتفع عدد الملكيات الصادرة لأبناء مجلس التعاون لدول الخليج العربية بنهاية أبريل الماضي بـ 40.7% ليبلغ 560 ملكية مقارنة مع 398 ملكية بنهاية أبريل 2017”. وأضاف التقرير أنه تم اصدار ملكيات 1,211 قطعة أرض لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي في عام 2017.