الرمحي: السلطنة تتبنى فلسفة الحل المتكامل بدعوة الشركات العالمية لتطوير الغاز

0
722
3 سبتمبر 2018

مسقط (واف): ذكر د.محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز العماني لـ واف الإخبارية، إن السبب الذي دفع السلطنة لدعوة شركات النفط العالمية لتطوير الغاز المستكشف في شمال مربع 6، هو تبني فلسفة جديدة تقوم على إيجاد حلول متكاملة.

وأوضح الرمحي إنه من خلال دعوة هذه الشركات -وتوقيع المذكرة مع تحالف شل وتوتال- يقوم المشغل بالتنقيب والاستكشاف وإنتاج ومن ثم إيجاد استخدامات للغاز في السلطنة، مع التركيز على أهمية توفير فرص عمل للعمانيين من خلال هذه الاستخدامات. وقال الرمحي “أردنا حلا متكاملا لتطوير الغاز، وعدم الاكتفاء بالعثور على الغاز ثم إنتاجه، ثم تقوم الحكومة بشراء الغاز، ثم نقرر ماذا سنفعل به”.

وأضاف الرمحي إن الهدف من تبني ما أطلق عليه اسم “الفلسفة الجديدة”، هو أن لا تقوم الحكومة بضخ أي رؤوس أموال في المشروع، خاصة في ظل الأوضاع الحالية التي تؤثر سلبًا على سهولة الاقتراض. إضافة إلى تشجيع هذه الشركات على عدم الاكتفاء بتقديم الأفكار أو التمويل، بل بإدخال صناعات “تساهم في حل بعض أبرز التحديات التي تواجهنا” على حد تعبير الوزير العماني، والتي أكد إن التوظيف يعد أحد أبرز هذه التحديات التي تسعى الفلسفة للتغلب عليها.

وقال حول السبب في عدم إسناد المهمة لشركة تنمية نفط عمان -التي تمتلك فيها الحكومة العمانية حصة الأغلبية- كما اعتادت السلطنة “شركة تنمية نفط عمان لا تخلق فرص عمل حين تعثر على الغاز. وسيكون علينا البحث عن استخدامات لهذا الغاز، لنتمكن من خلق وظائف وصناعات. وإذا سلكنا هذا الدرب، فإننا نواجه مشكلة توفير رؤوس الأموال والاقتراض”.

 

بإمكانكم متابعة المقابلة الكاملة -و تتوفر بها الترجمة العربية- على قناتنا: https://youtu.be/o6KSnyXhK3w