السلطنة تعرب عن “أسفها” لإدراجها ضمن القائمة السوداء للاتحاد الأوروبي للملاذات الضريبية

0
926

This page is available in this language: English

14 مارس 2019

مسقط (واف): أصدرت وزارة المالية العمانية –عبر موقع التواصل الحكومي الرسمي لسلطنة عمان- بيانًا تعرب فيه عن أسفها  حيال نتائج الاجتماعات المنعقدة لمجموعة الاتحاد الأوروبي والتي نتج عنها إدراج عدد من الدول للقائمة السوداء للملاذات الضريبية.

وأكدت الوزارة في بيانها على استمرار التواصل بين السلطنة والاتحاد الأوربي لتعزيز التعاون بين السلطات الضريبية، بالرغم من عدم اكتمال بعض المعايير “نظرا للدورة التشريعية المعمول بها في السلطنة”. مضيفة بأن السلطنة ستستمر في استكمال تلك المعايير والخطوات.

وجاء في نص البيان الحكومي أن السلطنة “قد أكملت إجراءات الانتساب الى برنامج الاطار العام لتآكل الوعاء و تحويل الأرباح في شهر أكتوبر 2017، والانضمام إلى المنتدى العالمي للشفافية وتبادل المعلومات في الشأن الضريبي في شهر أكتوبر 2018، وهي ضمن متطلبات الاتحاد الأوروبي. كما يجري استكمال إجراءات اعتماد اتفاقية السلطة المختصة والمتعلقة بالتزام التبادل التلقائي للمعلومات وأيضا اتفاقية المساعدة الإدارية المتبادلة في المسائل الضريبية”.

وأضافت الوزارة أنها تتطلع ” إلى الاستجابة الفاعلة من الاتحاد الأوروبي في إزالة السلطنة من تلك القائمة” عند إكمال السلطنة لمتطلبات الاتحاد الأوروبي.

وكان الاتحاد الأوروبي قد وسع -في اجتماعه الأخير في بروكسل- قائمة الدول المدرجة للائحة الدول التي تعتبرها ملاذًا للتهرب الضريبي، وأضاف وزراء مالية الاتحاد الأوروبي 10 أسماء للقائمة المحدثة شملت كلا من أروبا وباربادوس وبيليز وبرمودا وفيجي وجزر مارشال وسلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة وفانواتو ودومنيكا.