ابن علوي للمنتدى الاقتصادي: إسرائيل ليس مطمئنة، ونبحث عن سبل لاستقرار الشرق الأوسط

0
1495
6 أبريل 2019

مسقط (واف): قال يوسف بن علوي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية بسلطنة عمان أن إسرائيل لا تتمتع بالاطمئنان في ظل المحيط العربي، مشيرًا لأهمية اتخاذ إجراءات مطمئنة في إطار السعي لاستقرار منطقة الشرق الأوسط.

ونقلت وسائل إعلام عربية وأجنبية على لسان ابن علوي قوله “نحن الآن نبحث عن سبل جديدة واحتمالات جديدة من شأنها المساهمة باستقرار الشرق الأوسط وتطوير المنطقة، ولكن ربما لم نفهم لماذا تحتل إسرائيل الضفة الغربية وتحتل مرتفعات الجولان وكانت تحتل غزة وسيناء ثم تحررت سيناء وأنهت إسرائيل احتلالها لغزة وبقيت على كل حال في الجولان والضفة الغربية، ونتساءل لماذا؟”.

كما أضاف الوزير العماني الذي يشارك في المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد في البحر الميت بالأردن، أنه “مقتنع تماما بصورة شخصية وكممثل عن دولة عربية وكفرد شهد كل ما مرت به المنطقة من صراعات، وطيلة 48 عاما من حياتي كنا نشهد هذه الأزمات وعندما أصبحت مسؤولا وشخصية عامة مسؤول عن وزارة الشؤون الخارجية في سلطنة عمان كنت شاهدا على كل هذه الصراعات وهذا ليس دفاعا عن أي شخص ولكن علي أن أقول ما يلي: الإسرائيليون استطاعوا الحصول على كل شيء من المجتمع الدولي، من الدعم السياسي إلى الدعم الاقتصادي والدعم العسكري ما يعني أنه وبالمحصلة هذا يعني أنهم يمتلكون كل المقومات للضغط على الزناد والحصول على كل مصادر القوة”.

وكرر ابن علوي تصريحات سابقة له –أدلى بها في العاصمة مسقط في مارس المنصرم– عدم شعور أبناء إسرائيل بالطمأنينة والأمان، و قال “إسرائيل ورغم كل قوتها وكل ما قلناه ليست مطمئنة على مستقبلها ولا تشعر بالأمان لأنها ليست دولة عربية وتعيش في محيط عربي ومحاطة بـ400 مليون شخص وليست مطمئنة من استمراريتها في المنطقة، وأنا اعتقد أننا كعرب علينا النظر في ذلك ونحتاج أيضا لوضع نهاية لهذه المخاوف، وهذا يجب أن يتم بأخذ إجراءات واتفاقات حقيقية بيننا كدول عربية”


مصدر الصورة: حساب وزارة الخارجية العمانية على موقع تويتر