تحديث: مسقط تستضيف مباحثات حول الطائرة الاوكرانية المنكوبة

0
1484
مصدر الصورة: حساب وزير الخارجية الإيراني
18 يناير 2020

مسقط (واف): التقى كل من وزير الخارجية الكندي فرانسوا فيليب شامبين و نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في سلطنة عمان مساء أمس الجمعة لبحث تداعيات الإسقاط غير المتعمد للطائرة الاوكرانية PS752 منذ أكثر من أسبوع.

و وفقًا لما أعلنه شامبين، أعرب الوزير الإيراني عن أسفه العميق لهذه المأساة. كما ناقش الطرفان أهمية تسهيل وصول المعنيين من كندا -والدول التي ذهب رعاياها ضحية لإسقاط الطائرة- بغرض “تقديم الخدمات القنصلية، والمساعدة في ضمان هوية الضحايا تفي بالمعايير الدولية ، والمشاركة في تحقيق شامل وشفاف”

كما أضاف البيان الكندي أن كل من شامبين و ظريف ناقشا أيضًا الحاجة إلى تحليل شفاف لبيانات الصندوق الأسود، “وهو الأمر الذي وافقت عليه إيران” على حد تعبير البيان.

Advertisement - إعلان

من جانبه قال ظريف في منشور له على تويتر أنه التقى نظيره الكندي “لمناقشة التعاون القنصلي والتقني والقانوني بين الدول المتأثرة بمأساة (الرحلة) PS752”. وأضاف “يجب رفض تسييس هذه المأساة والتركيز على أسر الضحايا”.

في الثامن من يناير الجاري، سقطت الطائرة المتجهة إلى كييف بعد دقائق من إقلاعها من مطار الامام خاميني في طهران، ولقي جميع ركابها والطاقم -البالغ عددهم 176- حتفهم. وضمت ضمن ركابها و طاقمها أسر وأفراد من ستة دول وهي: إيران، وكندا، و أوكرانيا، والسويد، وأفغانستان، والمملكة المتحدة.


اقرأ أيضًا: مسقط تستضيف جولة مباحثات حول الطائرة الاوكرانية المنكوبة