ميناء صحار يترقب “لوى للبلاستيك” ليوطد صِلاته الأوروبية

0
631
29 يناير 2020

مسقط (واف): قال مارك جيلينكيرشن الرئيس التنفيذي لميناء صحار أن بداية العمليات الإنتاجية لمشروع لوى للبلاستيك ستفتح أمام الميناء أسواق جديدة وبالتحديد في القارة الأوروبية.

وأوضح أن دخول هذا المشروع مرحلة الإنتاج يفتح خطوط ملاحة جديدة إلى القارة الأوربية. وقال “حاليًا، نرتبط (في ميناء صحار) بصورة جيدة بالأسواق الآسيوية، لكننا غير مرتبطين بالدرجة ذاتها بالقارة الأوروبية وهذا ما سيتغير بفضل (مشروع) لوى للبلاستيك”. و وصف جيلينكيرشن افتتاح المشروع بالخطوة المهمة لتطور ونمو عمليات الميناء.

جاءت تصريحات جيلينكيرشن لوسائل الإعلام مؤخرًا، والتي أضاف فيها أن البلاستيك كمادة خفيفة نسبيًا لا تضيف الكثير إلى حجم المناولة في الميناء من حيث الوزن بالطن، إلا أنه سيضيف بصورة واضحة إلى عدد الحاويات الذي سيرتفع مع بدء الإنتاج والتصدير.

في ديسمبر الماضي، قال مصعب المحروقي الرئيس التنفيذي لمجموعة “أوكيو” (المجموعة الموحدة لقطاع النفط والغاز بعد دمج شركتي النفط العمانية وأوربك) أن الإنتاج الفعلي لمشروع لوى للبلاستيك -الذي تقدر استثماراته بـ 6.7 مليار دولار- يبدأ “في نهاية الربع الأول من 2020 أو بداية الربع الثاني منه”.


اقرأ أيضًا: اكتمال الأعمال الإنشائية لـ “لوى للبلاستيك”