10% من الكهرباء في السلطنة مصادرها “متجددة” في 2024

0
675
12 أبريل 2020

مسقط (واف): بنهاية 2024 تخرج 5 محطات تعمل بالغاز من الخدمة، وتدخل 5 محطات تعمل بمصادر مختلفة من الطاقة المتجددة للتشغيل.

وفقًا للخطة الخمسية للشركة العمانية لنقل الكهرباء للفترة 2020-2024 -التي اعتمدتها هيئة تنظيم الكهرباء مؤخرًا- تخرج كل من محطات طاقة الرسيل و الكامل و بركاء المرحلة الأولى وصحار المرحلة الأولى من الخدمة في عام 2021، وتلحق بهم محطة بركاء المرحلة الثانية في عام 2023. علمًا بأن جميع هذه المحطات تعمل بالغاز والبخار.

في المقابل، تدخل مجموعة محطات تعمل بمصادر مختلفة من الطاقة المتجددة حيز التشغيل. فبعد محطة الرياح في محافظة ظفار التي تم تشغيلها في نهاية العام الماضي. تضاف خلال الفترة من 2020-2024 سبع محطات جديدة للطاقة، منها 5 محطات تعمل بالطاقة الشمسية و طاقة الرياح و النفايات.

وتعد محطة الطاقة الشمسية بعبري أولى هذه المحطات الصديقة للبيئة والتي تدخل حيز التشغيل في 2022، تليها محطة الطاقة الشمسية في منح (وهو المشروع الذي تم طرحه كمشروعي منح1 ومنح 2). 

أما عام 2024، فيحمل دخول محطتين بطاقة الرياح في كل من الدقم و جعلان بني بو علي، و محطة تولية الطاقة من النفايات في ولاية بركاء.

وتشير البيانات الواردة في الخطة -بناء على تفاصيل الطاقة المنتجة من المحطات بأنواعها- إلى ارتفاع مساهمة الطاقة المتجددة في إجمالي الكهرباء المنتجة والمتصلة بشبكة الكهرباء الرئيسية و شبكة ظفار من 0.17% في 2020 إلى 10% بنهاية 2024. في حين تستهدف السلطنة الوصول إلى ما نسبته 30% بحلول 2030.

علمًا بأن هذه النسبة لا تشمل وحدات توليد الكهرباء باستخدام أنواع الطاقة المتجددة التي لا تتصل بهاتين الشبكتين، وذلك على غرار الاستخدام الذاتي للألواح الشمسية التي لا ترتبط بالشبكة.

وإلى جانب محطات الطاقة المتجددة، يظهر تقرير الشركة إضافة محطتين يشار إليهما بـ محطة 2022، و محطة 2024، حيث لم يتم بعد تحديد موقع هاتين المحطتين. إلا أنهما ستتصلان بالشبكة الرئيسية الممتدة شمال السلطنة.