أوكيو: المجموعة تسعى لتأمين التمويل اللازم بعيدًا عن خزينة الدولة

0
342
21 أكتوبر 2020

مسقط (واف): أكدت مجموعة أوكيو العمانية أنها في سعي مستمر لتأمين أدوات تمويلية لمشاريعها المخططة أو التي يتم تنفيذها أو حتى التي دخلت مرحلة التشغيل لكنها لا تحقق أرباحًا، وذلك دون تعليق مباشر على ما تداولته وسائل إعلام حول اتجاهها لسوق السندات العالمية للمرة الأولى.

وأوضح مصعب المحروقي الرئيس التنفيذي للمجموعة –التي لا تعتمد في تمويل مشاريعها و عملياتها على الموازنة الحكومية- أن المجموعة في دراسة مستمرة لأدوات مختلفة لتمويل عملياتها، خاصة في ظل الظروف الاقتصادية التي يمر بها الاقتصاد ككل والقطاع الطاقة على وجه الخصوص.

من جانبه لم يعلق نزار اللواتي الرئيس المالي لمجموعة أوكيو على إصدار سندات دولية أو عدمه، لكنه أوضح في تصريحات لـ واف الإخبارية أن المجموعة اتخذت إجراءات لإدارة الموارد المالية بما يضمن عدم تأثر عمليات أو جدول أعمال أي من مشاريع الشركة. وأضاف أن “خيار الحصول على تمويل محلي أو عالمي وفق أي أداة من أدوات التمويل يعتمد على أوضاع السوق”.

وكانت وكالة بلومبرج قد نقلت عن مصادر لم تسمها نية مجموعة أوكيو التوجه لسوق السندات العالمية بعد انتهاء الحكومة العمانية من إصدار سندات دولية.

في سبتمبر المنصرم، حصلت مجموعة أوكيو على أول تصنيف ائتماني لها من وكالة فيتش عند تصنيف BB- المعادل للتصنيف السيادي للحكومة العمانية. ويعد الحصول هلى تصنيف ائتماني أحد اشتراطات اصدار سندات عالمية.


موضوعات ذات صلة:

مسؤول في المالية: إصدار عُمان للسندات السيادية العالمية مشروط بالسوق