العوفي: مشروع تسييل الغاز في الدقم لم يعد قائمًا وندرس مع “شل” بدائل

0
5531
م.سالم العوفي- صورة أرشيفية

This page is available in this language: English

23 نوفمبر 2020

مسقط (واف): قال المهندس سالم بن ناصر العوفي وكيل وزارة الطاقة والمعادن أن مشروع تسييل الغاز المقترح إقامته في الدقم من قبل شركة شل لم يعد مطروحًا، وأنه يتم تدارس عدد من خيارات استغلال غاز حقل مبروك.

العوفي أثناء مشاركته في الجلسة النقاشية الافتراضية حول سوق الغاز الطبيعي المسال

وذكر المسؤول العماني -أثناء مشاركته اليوم في جلسة نقاشية افتراضية حول سوق الغاز الطبيعي المسال- أن مشروع تحويل الغاز إلى مشتقات بترولية سائلة في الدقم “ليس المشروع الذي نعمل عليه الآن”.

مضيفًا “نعمل بصورة حثيثة مع شل لاختيار مشاريع بديلة للغاز”. وأن هناك “خيارات عديدة” مطروحة بين الجانبين، وتخضع للتقييم من حيث مساقات القيمة التي نركز عليها والتي تشمل التوظيف، و القيمة المضافة من استغلال الغاز، وتعظيم العائد على الاستثمار.

في فبراير 2019، وقعت حكومة السلطنة ممثلة بوزارة الطاقة والمعادن (وزارة النفط والغاز سابقًا) إتفاقية مرحلية مع شركة شل الهولندية و شركة توتال الفرنسية لتطوير مشاريع متكاملة في قطاع الغاز من خلال عمليات تشمل الشق العلوي والشق السفلي بالاعتماد على الاكتشاف الغازي في حقل مبروك و المنطقة المحيطة.

وفي الوقت الذي لا يوجد فيه ما يشير لتعثر مشروع توتال لإسالة الغاز لاستخدامه كوقود للسفن في صحار، أكد اليوم وكيل وزارة الطاقة البحث عن بدائل لمشروع شل المقترح في الدقم.


موضوعات ذات صلة:

السلطنة توقع اتفاقية مرحلية لتطوير الغاز شمال مربع6