السلطنة مستمرة في حماية ارتباط عملتها بالدولار مع توقع انكماش الاقتصاد بـ4%

0
1702
ناصر الجشمي Nasser al-Jashmi
25 ديسمبر 2020

مسقط (واف): أكد ناصر بن خميس الجشمي أمين عام وزارة المالية العماني تمسك السلطنة بارتباط الريال العماني بالدولار الأمريكي، وأن خطة التوازن المالي متوسطة المدى 2020-2024 تهدف لحماية هذا الربط حماية للطبقة المتوسطة في المجتمع والاقتصاد الوطني ككل.

وقال الجشمي -في لقاء تلفزيوني عبر التلفزيون الرسمي للسلطنة- أن الحكومة تحاول دائمًا تجنب تخفيض سعر العملة، مضيفًا بأن التجربة الوحيدة لتخفيض العملة كانت في عام 1986 “وكان له (أي قرار خفض السعر) آثار تضخمية كبيرة” وذلك في ظل استمرار اعتماد السلطنة على النفط كمصدر رئيس للدخل.

“في خطتنا حاولنا قدر الإمكان أن نتجنب الوصول إلى تلك المرحلة (بتخفيض سعر العملة) ولذلك قد يرى البعض أن بعض المبادرات شاقة، و لها تبعات اقتصادية واجتماعية على المجتمع” على حد وصف أمين عام وزارة المالية المشرف على خطة التوازن المالي.

Advertisement - إعلان

وقال أن البديل –عن الحفاظ على ارتباط الريال بالدولار عن السعر الحالي- “مؤلم أكثر” مستدلا على تجارب تعويم العملة أو خفض قيمتها مما نتج عنه اختفاء الطبقة المتوسطة “تقريبًا” في تلك الدول. وموضحًا بأن الإقدام على خطوة تعويم الريال العماني سينتج عنه “آثار تضخمية تتجاوز الـعشرين والثلاثين بالمئة”، وهو ما سيؤثر سلبًا على القوة الشرائية للمجتمع.

و أكد الجشمي أن الحكومة تحاول تفادي هذه الخطوة حماية للمواطن وللاقتصاد، خاصة مع انخفاض احتياطيات السلطنة “بشكل كبير” من العملة الصعبة نتيجة انخفاض أسعار النفط منذ نهاية 2014. و أضاف في حديثه للتلفزيون الرسمي “العملة الصعبة هي العملة المطلوبة لحماية الريال العماني”.

وقال “التحديات كانت كبيرة.. والتبعات والآثار التي أضافتها كورونا، أضافت على وضع مالي كان من الأصل صعبًا”. ومن جانب آخر أفصح بأن سعر النفط الذي يحقق التعادل في موازنة السلطنة هو 80 دولارًا للبرميل.

وأوضح الجشمي أنه خلال الفترة من 2015 حتى الآن، تم تخفيض موازنات الوحدات الحكومية بنسبة 29% “وبعض الجهات وصلت 30%”، مع وجود تخفيض إضافي في موازنات هذه الوحدات بنسبة 5% في عام 2021.

وفقًا للحسابات الختامية للدولة للأعوام 2015-2019، انخفض الإنفاق الفعلي مقارنة بالمعتمد في عام 2015 فقط وذلك بنسبة 2.8%، فيما تجاوز الإنفاق الفعلي في كل من 2016، و 2017، و 2018، و2019 الإنفاق المعتمد في الموازنة كما هو موضح في الشكل البياني التالي:

وأكد المشرف على خطة التوازن المالي أن الحكومة تراعي مع كل إجراء الجوانب الاجتماعية. وأن 53% من عبء إجراءات خطة التوازن يقع عبؤها على الحكومة -من خلال خفض الإنفاق- لا المواطن. إلى جانب منظومة حماية اجتماعية شاملة يجري العمل عليها و التي من المؤمل أن “تعالج حتى الفجوات الموجودة حاليًا في الأنظمة القائمة حاليًا”، وذلك دون أن يحدد المسؤول العماني إطارًا زمنيًا لاعتماد أو إعلان المنظومة.

وزير الاقتصاد العماني- د. سعيد الصقري

من جانبه قال د. سعيد بن محمد الصقري وزير الاقتصاد -أثناء مشاركته اللقاء التلفزيوني ذاته- أنه من المتوقع أن يشهد اقتصاد السلطنة انكماشًا في الأداء الاقتصادي للسلطنة لهذا العام بنسبة 4% في ظل تأثيرات جائحة كوفيد19. وأن التقديرات العالمية تشير لاستمرار تأثير هذه الجائحة لعدة سنوات قادمة لحين الوصول إلى ما كان عليه الاقتصاد العالمي في العام 2019.

وقال وزير الاقتصاد أن جملة الحوافز التي أعلنتها الحكومة في الربع الأول من العام لمواجهة تأثيرات الجائحة على الاقتصاد و المجتمع وتحفيز الاقتصاد نحو التعافي بلغت نحو 8 مليارات ريال عماني. وشملت هذه الحوافز إعادة هيكلة القروض وتأجيل سدادها لبعض الفئات، وتأجيل تحصيل بعض الرسوم السياحية المفروضة على المنشآت الفندقية، وبرنامجًا للقروض الطارئة، و حزمة من التسهيلات الضريبية.

وكان جهاز الضرائب العماني قد أعلن مطلع الأسبوع “قرب انتهاء موعد التسهيلات والحوافز المقدمة لمؤسسات القطاع الخاص المتعلقة بأداء الضريبة المستحقة خلال العام الجاري”، وذلك وفقًا لما بثته وكالة الأنباء الرسمية للسلطنة بتاريخ 20 ديسمبر الجاري.


موضوعات ذات صلة:

“توازن” يستهدف تقليص العجز إلى نصف مليار ريال عماني في 2024

سلطنة عمان تعيد هيكلة تعرفة الكهرباء والمياه باتجاه رفع الدعم

جهاز الاستثمار العماني: نسعى لخفض قروض الشركات الحكومية

المالية العمانية تعلن إتمام إصدار سندات دولية بقيمة ملياري دولار

انخفاض إيرادات السلطنة بـ22% والعجز يقترب من ملياري ريال

الناتج المحلي لسلطنة عمان ينخفض بـ 13%

جهاز الضرائب العماني يقر تسهيلات ضريبية نتيجة لـ “كورونا”

كورونا يكبد “السياحة” في عُمان 500 مليون ريال عماني