11% من إنفاق موازنة عُمان في 2021 يذهب لخدمة الدَّين

0
779

This page is available in this language: English

2 يناير 2021

مسقط (واف)- أظهرت دليل موازنة سلطنة عمان الصادر اليوم عن وزارة المالية أن بند خدمة الدين يأتي في المرتبة الثالثة من حيث حجم الإنفاق المخصص، وذلك بعد مصروفات الوزارات المدنية بنسبة 37.5%، و مصروفات الأمن والدفاع التي تشكل 27.3% من جملة الإنفاق.

ويبلغ إجمالي الإنفاق المقدر في موازنة السلطنة للعام 2021 ما يعادل 10.88 مليار ريال عماني، مقابل إيرادات تبلغ 8.6 مليار ريال عماني. وتبلغ مصروفات الوزارات المدنية نحو 4 مليارات ريال عماني، فيما يذهب 2.9 مليار لمصروفات الأمن والدفاع، ومبلغ 1.2 مليار ريال لخدمة الدين، و 900 مليون ريال للمصروفات الإنمائية.

وتظهر الموازنة استمرار دعم الحكومة للخدمات الأساسية بما في ذلك الكهرباء بقيمة 500 مليون ريال عماني، و مياه الشرب بنحو 90 مليون ريال، و خدمات الصرف الصحي بـ 86 مليون ريال، ودعم قطاع إدارة النفايات بـ 64 مليون ريال، و دعم الوقود بقيمة 35 مليون ريال عماني.

وتضيف موازنة العام -وهي أولى موازنات رؤية عمان 2040- بندًا خاصًا لمخصصات سداد الديون للمرة الأولى، مع تخصيص 150 مليون ريال عماني في عام 2021.

وما زالت المصروفات الجارية المتمثلة في الرواتب والأجور للوحدات الحكومية تمثل حصة الأسد في الإنفاق العام، حيث تشكل ما نسبته 80% من الإنفاق الجاري.

يذكر أن سلطنة عمان بَنَت موازنتها للعام الجاري على أساس سعري للنفط عند متوسط 45 دولار للبرميل، في حين تتطلب الدولة متوسط سعر يبلغ 80 دولارًا للبرميل للوصول لنقطة التعادل، وذلك وفقًا لما صرح به أمين عام وزارة المالية في ديسمبر المنصرم في حديثه للتلفزيون الرسمي للسلطنة.


موضوعات ذات صلة:

السلطنة مستمرة في حماية ارتباط عملتها بالدولار مع توقع انكماش الاقتصاد بـ4%

اترك تعليقا

Please enter your comment!
Please enter your name here

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.