محطة توتال للغاز الطبيعي المسال في صحار ستعمل 100٪ بالطاقة الشمسية

0
779

This page is available in this language: English

Be Part of The News
4 مارس 2021

مسقط (واف): قالت شركة توتال الفرنسية أن مقترحها للاستفادة من حصتها من غاز مبروك يشمل –إلى جانب عمليات الشق العلوي- تطوير محطة للغاز الطبيعي المسال و محطة لإنتاج الطاقة الشمسية في صحار.

وذكرت الشركة الفرنسية في بيان مرسل لـ واف الإخبارية أن محطة الغاز الطبيعي المسال، المزمع إقامتها في ميناء صحار، ستبلغ طاقتها الإنتاجية الأولية مليون طن سنويًا. وهي جزء من خطتها لتطوير أول مركز إقليمي لتزويد الغاز الطبيعي المسال كوقود لخدمة سفن الشحن.

وقالت توتال في البيان المرسل بالبريد الإلكتروني أن محطة الغاز الطبيعي المسال ستعمل “بنسبة 100٪ بالكهرباء من الطاقة الشمسية التي تنتجها مزرعة شمسية يتم تطويرها بالتزامن”.

في عام 2018 ، بدأت شركة أوكيو العمانية وشركة شل الهولندية وشركة توتال الفرنسية العمل معًا لتطوير موارد الغاز الطبيعي البرية الموجودة في منطقة باريك الكبرى المعروفة باسم “غاز مبروك”.

وفي الوقت الذي تم فيه إلغاء مشروع شل المقترح لتحويل الغاز إلى سائل في الدقم قبل الوصول إلى قرار الاستثمار النهائي، قالت توتال “نعمل عن كثب مع شركائنا ومع حكومة عُمان للوصول إلى قرار الاستثمار النهائي لهذا المشروع المتكامل … في أقرب وقت ممكن “، و يشمل المشروع المتكامل مرافق الشق العلوي، و محطة الغاز الطبيعي المسال، و محطة توليد الطاقة الشمسية.