أوكيو تعلن موعدًا جديدًا لتشغيل “لوى للبلاستيك” تجاريًا

0
576
31 يوليو 2021

مسقط (واف): أعلنت مجموعة الطاقة العمانية أوكيو أن مشروع مجمع لوى للصناعات البلاستيكية –الذي تأخر تشغيله التجاري لأكثر من عام- سيبدأ أخيرًا التشغيل التجاري في الربع الثالث من العام الجاري، وذلك بحسب ما بثته وكالة الأنباء العمانية نقلا عن المجموعة اليوم.

ويتألف المشروع -الذي تقدر تكلفته الاستثمارية تقدر بـ 2.5 مليار ريال عماني- من محطة لاستخلاص الغاز الطبيعي في فهود، وخط أنابيب بطول 300 كيلومتر بين محطة فهود و المنشآت المكملة في صحار، إضافة إلى وحدة تكسير الغاز بالبخار، ووحدة لإنتاج البوليمر في منطقة صحار الصناعية.

في نهاية 2019، بدأ التشغيل المرحلي لوحدات المشروع. وذكر الرئيس التنفيذي لمجموعة أوكيو آنذاك في تصريحات لـ واف الإخبارية أنه من المتوقع أن يكتمل تشغيل وحدات مجمع لوى للصناعات البلاستيكية في نهاية الربع الأول من العام 2020. وهو ما أكدته المجموعة في تقريرها السنوي للعام المالي 2019 الذي حمل اسم “تقرير الاستدامة”، الذي أعلنت فيه أوكيو توقع التشغيل التجاري للمشروع في الربع الأول من 2020.

Advertisement - إعلان

ومع تأثر الاقتصاد العالمي بتداعيات جائحة كوفيد19 في بداية 2020، تأخر تشغيل المشروع. وأعلنت المجموعة في مايو 2020 بدء الإنتاج التجريبي، على أن يبدأ التشغيل التجاري في الربع الثالث من العام ذاته، إلا أن ذلك لم يتم أيضًا. وتعذر على واف الحصول على تصريح من المجموعة حول سبب تأخر المشروع، وإذا كانت عوامل أخرى –إلى جانب الجائحة- قد أدت لهذا التأخير.

تظهر البيانات المالية المدققة للمجموعة تكبد الوحدات المدرة للدخل ضمن عمليات أوكيو في الشق السفلي –والتي تشمل وحدات العطريات و البلاستيك و المصافي- انخفاضًا في قيمة الأصول بقيمة مليار ريال عماني في 2020. ويعد هذا الانخفاض في قيمة الأصول العامل الأبرز لتكبد المجموعة خسائر تبلغ 1.7 مليار ريال عماني عن السنة المالية ذاتها.

وبحسب التقرير المالي المدقق للمجموعة، فإن احتساب خسائر قيمة الأصول في الشق السفلي يأخذ بالاعتبار تأثير “عدم الاستقرار في السلع والمنتجات والأسواق المالية، في أعقاب جائحة كوفيد، و حرب أسعار النفط وما يرتبط بها من أزمة اقتصادية عالمية غير مسبوقة”.